جامعة الشارقة تنظم أنشطة وندوات احتفالاً بيوم الصيادلة العالمي

احتفلت كلية الصيدلة في جامعة الشارقة بيوم الصيادلة العالمي، والذي أقيم بمجمع الكليات الطبية والعلوم الصحية مع تطبيق كافة الإجراءات والتدابير الاحترازية للوقاية من الوباء الفيروسي “كوفيد ـ 19″، بهدف تعزيز الدور الحاسم للصيادلة في حماية سلامة المرضى من خلال تحسين استخدام وترشيد استهلاك الأدوية والحد من الأخطاء الدوائية.

تضمن الحفل العديد من الأنشطة والفعاليات والندوات العلمية المتنوعة، بجانب الاحتفال بارتداء الرداء الأبيض لطلاب السنة الأولى المنتسبين لكلية الصيدلة، ومعرض الملصقات العلمية، ومشاركة عدد من المستشفيات والصيدليات والشركات العاملة في مجال تقديم الرعاية الصحية، بالإضافة إلى تقديم عدد من المحاضرات الإرشادية للطلبة، وعرض فيديو عن مشاركة طلبة كلية الصيدلة في المؤتمر العالمي للصيدلة والطب.

ورحب الأستاذ الدكتور قتيبة حميد، نائب مدير الجامعة لشؤون الكليات الطبية والعلوم الصحية وعميد كلية الطب بالحضور والطلبة الجدد، وبارك للطلبة انتمائهم لكلية الصيدلة، وحثهم أن يجعلوا العلم والمعرفة المبنية على البحث العلمي التطبيقي أسلوب حياتهم خلال دراستهم الجامعية، وأكد أن جامعة الشارقة تبزل أقصى الجهد لتوفير البيئة التعليمية المتميزة، من خلال استراتيجية تعليمية مبتكرة لتخريج جيل من مقدمي الخدمات الصحية يملكون المهارات والمعارف بهدف إحداث فروقات إيجابية في مجتمعاتهم.

من جانبه قدم الأستاذ الدكتور كارم الزعبي، عميد كلية الصيدلة، الشكر إلى إدارة الجامعة على دعمها لجميع أنشطة الطلبة، وأكد أن كلية الصيدلة تقدم خدمة تعليمية متميزة من خلال استراتيجية تعليمية حديثة ومبتكرة، مضيفاً أن الكلية تطرح برامج أكاديمية معتمدة محلياُ وتسعى لاعتمادها دولياُ خلال الفترة المقبلة، كما وأكد أن الهدف من الاحتفال هو التعريف بمهنة الصيدلة من خلال تسليط الضوء على دور الصيدلي في التوعية الصحية وتقديم الخدمة والرعاية الصحية على أعلى مستوى، بجانب تعزيز مفهوم السلامة الدوائية والرقي بمستوى البحث العلمي وتطوير الدواء.