توجيهات مهمة من محافظ الدقهلية ونقابتي الأطباء والصيادلة بشأن التعامل مع مرضى كورونا

عقد الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية، اجتماعا تنسيقيا لمديرية الصحة بالمحافظة، مع نقابتي الأطباء والصيادلة، للاطلاع على الضوابط المنظمة للتعامل مع مرضى كورونا، واستعراض اختصاصات كل من مديرية الصحة، ونقابتي الأطباء والصيادلة، بشأن حالات كورونا. 

جاء ذلك بحضور الدكتور سعد مكي وكيل وزارة الصحة، والدكتور أسامة الشحات نقيب الأطباء، والدكتور لمعي موسى أمين عام نقابة الصيادلة، والدكتورة رحاب حسان مدير إدارة العلاج الحر والدكتورة شرين عبد الهادي مدير إدارة الصيدلة.

وأكد محافظ الدقهلية على ضرورة التزام كل جهة من الجهات بالإختصاصات المنوطة بها، وذلك بشأن الحالات المحولة للمستشفيات الحكومية، حرصا على صحة وسلامة الجميع.

من جانبه أوضح وكيل وزارة الصحة أن 55%، من حالات كورونا، المحولة إلى المستشفيات الحكومية في الفترة الأخيرة، محولة من عيادات ومستشفيات خاصة، و20% من الحالات محولة من العزل المنزلي، و20% محولة من جهات أخرى، مشيرا إلى أنه يتم صرف الأدوية بمعرفة الصيدليات.

وتقرر خلال الاجتماع أن توجه نقابة الأطباء، أخصائيي أمراض الصدر، بالالتزام بالبروتوكول المعتمد من وزارة الصحة في علاج مرضى كورونا، وكذلك الأطباء في التخصصات المختلفة، يالالتزام بتخصصاتهم، وعدم وصف أدوية لمرضى كورونا، وفي حالة احتياج الحالة إلى التحويل إلى مستشفى حكومي، يتم إرفاق تقرير طبي شامل، يتضمن التاريخ المرضي للحالة، والأدوية التي تم وصفها لها.

وقرر مختار أن توجه نقابة الصيادلة، مديري الصيدليات، بعدم صرف أدوية علاج كورونا دون روشتة من طبيب مختص، وأن يتم توجيه مديري الصيدليات بعدم صرف وصفات الأطباء المشاهير، دون العلم بالتاريخ المرضي للحالة، مشددا على أهمية التعاون المشترك بين مديرية الصحة، ونقابتي الأطباء والصيادلة في هذا الشأن.

ووجه مختار تعليمات لوكيل وزارة الصحة باتخاذ إجراءات الغلق الإداري، للعيادة الخاصة، أو الصيدلية، المخالفة لهذه التعليمات، وأن يكون هناك تواصل مستمر مع إدارتي العلاج الحر، والتفتيش الصيدلي، ونقابة الأطباء، فيما يتعلق بتجاوزات أصحاب العيادات، والمستشفيات الخاصة، والصيدليات، بشأن الضوابط التي تم إقرارها.

30 – May – 2021