الرعاية الصحية تكرم الصيادلة الإكلينيكيين بمستشفيات العزل وشهداء الواجب

كرّمت الهيئة العامة للرعاية الصحية، فريق الصيدلة الإكلينيكية بمستشفيات عزل مصابي كورونا بمحافظة بورسعيد، والتي تتضمن مستشفيي المبرة بورسعيد، والحياة بورفؤاد، جاء ذلك خلال الاحتفالية التي نظمها فرع هيئة الرعاية الصحية بمحافظة بورسعيد، بالتزامن مع اليوم العالمي للصيادلة،و الذي تم الاحتفال به عالميًا لعام 2021 تحت شعار (الصيدلي مؤتمن على صحتك).

وتابع بيان الهيئة العامة للرعاية الصحية، اليوم، خلال الاحتفالية تم تكريم د.سمر السيد “شهيدة الواجب” التي وافتها المنية جراء إصابتها بفيروس كورونا، د.محمد محسن “أول صيدلي مدير مستشفى”، د.بسمة صالح “أفضل صيدلي أول عن عام 2021″، د.دينا عبدالرسول “أفضل صيدلي عن عام 2021″، علاوة على صيادلة وحدات ومراكز صحة الأسرة ببورسعيد ممن اجتازوا أول برنامج تأهيلي لتقديم خدمات الصيدلة الاكلينيكية بوحدات الرعاية الأولية، التابعة للهيئة بمحافظة بورسعيد والبالغ عددها 35 مركز ووحدة صحة أسرة تابعة للهيئة بمحافظة بورسعيد.

و أكد الدكتور أحمد السبكي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية ومساعد وزير الصحة والسكان والمشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، يأتي هذا الاحتفال تقديرًا للعطاء اللامتناهي للصيادلة، ودعمهم المتواصل للمجتمع كجزء لا يتجزأ من منظومة الرعاية الصحية، فمع انتشار الأخبار وبعض المعلومات المغلوطة التي تزامنت مع جائحة فيروس كورونا المستجد، كان ولا زال الصيدلي مرجعاً موثوقاً لدعم ومساعدة وطمأنة المرضى، وبالتالي حاز الصيدلي على ثقة الجمهور من أي وقت مضى.

موجهًا كل الشكر والتقدير لكتيبة الصيادلة من العاملين بين صفوف القوى البشرية بهيئة الرعاية الصحية وفروعها بالمحافظات الثلاث(بورسعيد ، الأقصر، الإسماعيلية)، وداخل منشآتها المختلفة، والبالغ عددهم 800 صيدلي، يؤدون عملهم بكل نزاهة وجد جنبًا إلى جنب مع باقي الفرق الطبية والإدارية بالهيئة العامة للرعاية الصحية وكافة فروعها، باعتبارهم أثمن موارد الهيئة العامة للرعاية الصحية، وذلك للوصول إلى تقديم أعلى معايير الجودة العالمية في تقديم الخدمة الصحية، داخل منشآت الهيئة العامة للرعاية الصحية.