ما هي؟……..MBA

أحاول هنا أن أقَدم إجابة مختصرة وواضحة في نفس الوقت.

ماجستير إدارة الاعمال يهدف إلى إعطاء الدارس القدرة فهم عام لأساسيات إدارة الأعمال فيما عدا الجانب الفنى. و تشتمل الدراسة عادة على دراسة مجموعة من المواد الأساسية واختيار بعض المواد الاختيارية.  المواد الأساسية تغطي الادوات التي يحتاجها المدير في أي قطاع من قطاعات العمل، أما المواد الاختيارية فتُغطي تفاصيل خاصة بأحد قطاعات العمل (عمليات، تسويق، تخطيط استراتيجي، تمويل، موارد بشرية، صناعات صغيرة).

المواد الأساسية في معظم الأحيان تُغطي دراسة الآتي:

الإحصاء وتطبيقاتها في الإدارة Statistics for Managers: يحتاج إي مديرلجمع  الأرقام والمعلومات والتعامل معها وتحليلها وعرض النتائج على آخرين. تعتبر الإحصاء أحد الوسائل الأساسية لتجميع المعلومات وتحليلها. هذا العلم يتعرض لامور مثل نوع المعلومات، كيفية الحصول عليها، طرق تحليل المعلومات المخنلفة، كيفية عرض النتائج، كيفية معرفة العوامل المؤثرة في متغير معين.

مبادئ التسويق Marketing: كيفية التفكير في تطوير المنتج أو استحداث منتج جديد، كيفية تحديد سعر المنتج، كيفية تحديد وسائل توزيع المنتج واستخدام وسائط من عدمه، كيفية الدعايا للمنتج.

مبادئ المحاسبة Accounitng: مبادئ تسجيل دفاتر المحاسبة لكافة الأنشطة، كيفية إعداد القوائم المالية، تفهم تأثير قرارات معينة على القوائم المالية.

مبادئ التمويل وتقييم الشركات Finance: كيفية تحديد قيمة شركة ما أو قيمة أسهمها، استخدام النسب المالية، طرق تمويل الشركات، العلاقة بين إدارة الشركة والمستثمرين

مبادئ تنظيم الشركات Organization Theory: كيفية تحديد الهيكل التنظيمي المناسب، عيوب ومميزات الهياكل التنظيمية المختلفة، المركزية واللامركزية، تحفيز العاملين، القيادة، نقييم اداء الشركة

مبادئ الموارد البشرية Human Resources: كيفية اختيار موظيفين جدد، كيفية تقييم الموظفين، تحديد الاحتياجات التدريبية وتلبيتها، التعامل مع خلافات الموظفين، مع استعراض الأمور القانونية ذات العلاقة بكل موضوع

مبادئ إدارة العمليات Operations Management: كيفية تحديد تخطيط المعدات في المصنع، إدارة عمليات الشراء، إدارة المخزون، تخطيط المشروعات، الأهداف العامة للعمليات وتحديدها. العمليات هي جميع العمليات التي تحول أو تساعد على تحويل الماد الأولية إلى منتج أو خدمة- بأسلوب آخر هي كل ما سوى التسويق والموارد البشرية والتمويل

التخطيط الاستراتيجي Strategic Planning: كيفية أعداد خطة استراتيجية للمؤسسة في الخمس سنوات القادمة وكيفية تحويلها إلى خطط سنوية، إعداد دراسات الجدوى

علم الإدارة أو بحوث العمليات Management Science: طرق حسابية للوصول إلى الحل الأمثل أو القرار الأمثل في أي مجال مثل القرارات الاستثمارية، تحديد حجم الإنتاج من كل منتج، الطريقة المثلى لإدارة مراكز توزيع متعددة

المسئولية الاجتماعية للشركات Corporate Social Responsibility: أخلاقيات الادارة، مسئولية المؤسسة تجاه المجتمع، بعض الأمور القانونية

أما المواد الاختيارية فتتناول أحد الموضوعات الأساسية بشكل مفصل أو متقدم..

ما هي أهمية ماجستير إدارة الأعمال؟
ماجستير إدارة الأعمال يساعد على تنمية المهارات والمعرفة الإدارية للدارس بحيث أنه يمكنه أن يعمل كمدير أو كمحلل أو استشاري إداري أو مالي. فكثيرا ما نحتاج مهندسا ليدير مصنع وطبيبا ليدير مستشفى وأستاذا ليدير جامعة ومعلما ليدير مدرسة، ونجد انه من السهل أن نجد شخص خبير في مهنته ولكنه لا يعرف الكثير عن التسويق والنواحي المالية والنواحي التنظيمية وكيفية اتخاذ القرارات وكيفية التخطيط للمؤسسة أو للقطاع الذي يديره. ماجستير إدارة الأعمال يجعل هذا الشخص قادرا على الإدارة بالإضافة لقدرته -المسبقة-  على تفهم النواحي الفنية للمؤسسة التي يديرها. هذه الدراسة تمكن الدارس من تحليل أداء المؤسسات وتحديد نقاط الضعف واقتراح الحلول ولذلك فقد يعمل كمحلل أو استشاري إداري أو مالي. بالطبع يعمل بعض الخريجين كمديرين ماليين أو مديري تسويق أو مديري إنتاج أو مشتريات وهكذا.

ماهي الأشياء التي تميز برنامج عن برنامج آخر؟
أ- عدد المواد التي يمكن الاختيار منها: كلما زاد عدد المواد كلما كانت لديك فرصة اختيار المواد التي تخدم أهدافك

ب- سُمعة الجامعة: كلما كانت سُمعة الجامعة جيدة كلما ساعدك ذلك في البحث عن عمل بعد انتهاء الدراسة

ت- عدد الدارسين واختلاف تخصصاتهم وخلفياتهم: كلما كانت تخصصات الدارسين وخلفياتهم مختلفة كلما أثرى ذلك عمليات النقاش داخل قاعة المحاضرات وساعد على تبادل الخبرات في المشاريع الدراسية. لذلك فإن حضور برنامج به طلبة من دول مختلفة أفضل من برنامج يحضره دارسين من بلد واحد وكذلك الحال بالنسبة للتخصصات

ث- المستوى الأكاديمي والخبرات العملية للمحاضرين: بعض البرامج يحاضر بها أساتذة ذوو مستوى علمي رفيع وخبرات عملية مع شركات متميزة وهذا يساعد الدارس على الاستفادة منهم

ج- التخصصات التي تهتم بها الجامعة: بعض الجامعات تهتم بتخصص عن باقي التخصصات فتجد جامعة متميزة في التسويق وأخرى متميزة في إدارة العمليات. يفضل أن تختار الجامعة التي تهتم بالتخصص الذي تريد أنت أن تدرسه

ح- أسلوب الدراسة من حيث الاعتماد على المحاضرات التلقينية أو دراسة حالات أوالقيام بمشاريع دراسية: كلما زاد الاعتماد على دراسة حالات ومناقشتها في المحاضرات وعلى المشاريع الدراسية كلما استفاد الدارس

خ- التركيز على النواحي العلمية أو النظرية: كلما كان التركيز على النواحي التطبيقية كلما كان ذلك أفضل للدارس. فالدارس هنا لن يستفيد من معرفة الإثباتات الرياضية ومن حفظ تعريفات وتواريخ ولكنه يحتاج ان يعرف كيف يستخدم الأدوات الإدارية ونقاط القوة والضعف لكل أداة والظروف المناسبة لتطبيقها

ما هي شروط التقديم ومدة الدراسة؟

مدة الدراسة تكون في أغلب الأحيان عامين دراسيين للدارسين المتفرغين وبعض الجامعات لديها برنامج مدته عام واحد. شروط التقديم تختلف من جامعة لأخرى ولكنها غالبا ما تشمل الحصول على شهادة بكالوريوس أو ما يعادلها ولا يشترط أي تخصص، وخبرة عمل لمدة عامين أو أكثر، وقد يطلب اختباري
TOEFL
GMAT
وكذلك يُطلب تقديم مقالة أو مقالات توضح الهدف من الدراسة والخطط المستقبلية، وتقديم خطابات توصية من أساتذة سابقين ومديرين في العمل بالإضافة إلى تقديم طلب التحاق

ماذا عن الدراسة بالمراسلة؟

ليست كل الجامعات الأجنبية جيدة فهناك جامعات عظيمة وجيدة ومتوسطة وسيئة وجامعات تقوم بشبه بيع الشهادات. احرص على ألا تلتحق بأي جامعة سيئة أو ضليعة في بيع الشهادات. عليك ألا تلتحق ببرنامج دون أن تعرف معلومات كثيرة عن الجامعة الأجنبية. ابحث عن موقع الجامعة على الشبكة الدولية وادرسه جيدا وحال سؤال أي طلبة محليين التحقوا بهذه الجامعة وإن لم تجد فحاول سؤال أي طلبة في أي بلد انتسبوا لهذه الجامعة. ابحث عن أي معلومات في أي موقع عن هذه الجامعة واستنتج منها مستوى الجامعة وجديتها. حاول البحث عن تقييم الجامعة في بلدها.

من مؤشرات الجامعات الفاشلة أو لِنَقُل الأشياء المُثيرة للشبهة (فيما أرى):

المصاريف قليلة نسبيا أي بالنسبة للجامعات في الخارج. أي جامعة محترمة لن تعطيك ماجستير مقابل عشرة أو عشرين ألف جنيه لأن هذا يمثل 2000 أو 4000 دولار وهو تكلفة دراسة مادة واحدة فقط من مواد الماجستير. الجامعات الجيدة عادة ما تطلب مصاريف تقترب من تلك التي تطلبها إن درست في بلدها الأصلي، وإن قدمت تخفيضا فلن يكون التخفيض كبيرا.

متطلبات الدراسة أي المواد الدراسية أقل من المعتاد. يمكن مقارنة المواد الدراسية بنظيرتها في أي جامعة معروفة

متطلبات الالتحاق أقل بكثير من الجامعات المعروفة

موقع الجامعة على الشبكة فقير بالنسبة لمواقع جامعات معروفة

أن تكون جامعة أجنبية وتُركز تحديدا على العرب. هناك جامعات محترمة لها أفرع في دول كثيرة منها دول الخليج- هذا أمرٌ مختلف. ولكن أن تجد الموقع باللغة العربية وكلامه عن العرب كثيرا فهذا مثيرٌ للشبهة

ألا تجد في موقع الجامعة ذكر لأسماء الأساتذة وتخصصاتهم

أن تجد على الشبكة الدولية ما يسيء إلى الجامعة

في النهاية ادرس الخيارات الأخرى مثل الدراسة في جامعة محلية أو جامعة أجنبية لها برنامج محلي. لاحظ أن الدراسة بالمراسلة لا تُتيح لك حضور محاضرات والتفاعل مع الطلبة والأساتذة بشكل كامل وهذا أمر مهم في دراسة الإدارة.

ماذا عن البرامج المشتركة بين جامعات محلية وأخرى أجنبية؟

هناك برامج مشتركة جيدة وأخرى غير ذلك. عليك أن تتعرف على الجامعة الأجنبية كما ذكرتُ في الفقرة السابقة. عليك كذلك أن تعرف تحديدا معنى “برنامج مشترك”. هل سيشارك أساتذة من الجامعة الأجنبية؟ كم عددهم؟ هل المواد الدراسية هي نفسها التي تدرس في الجامعة الأجنبية؟ هل ستصدر الشهادة من الجامعتين أم من الجامعة الأجنبية أم من الجامعة المحلية فقط؟ هل سيكون بإمكانك الاستفادة من المصادر الإلكترونية للجامعة الأجنبية؟ ومن المفيد جدا أن تسأل طلبة ملتحقين أو التحقوا من قبل بنفس البرنامج.

البرامج المشتركة تكون تكلفتها عادة أعلى من تكلفة نفس الدراسة في برنامج محلي بدون مشاركة جامعة أجنبية. لذلك لابد أن تتأكد أن الأمر يستحق التكلفة الزائدة.

ماذا عن الدراسة بالجامعات المحلية؟

هناك جامعات عربية كثيرة لديها برامج MBA. من السهل أن تختار بين البرامج المحلية لسهولة معرفة مستوى الجامعات وإمكانية سؤال طلبة حاليين أو سابقين بنفس البرنامج. قارن بين البرامج المختلفة واختر ما يناسبك وحاول تعظيم استفادتك من البرنامج.

ماذا عن الدراسة بالخارج؟

يمكنك أن تدرس بالخارج في جامعة جيدة وهذا أمر مفيد ولكنه قد يكون مكلفا جدا إلا إن تيسَّر لك الحصول على منحة دراسية.

روابط ذات صله

Quick MBA