الواد حكشة بتاع الصيدلية – 2

اضغط هنا للاطلاع علي الجزء الاول


و في اليوم التالي

بينما الدكتور ممدوح

جالس فى الصيدلية بالليل


ما هو اصلا فتح العصر بعد ما خلص الزيارات بتاعته

هو ضرب كم زيارة منهم بصراحة


بس هيعمل ايه

ربنا يكون في عونه


و قاعد مستني سي حكشة علي نار

مساعد الصيدلي ذائع الصيت

الشهير بحكشة


علشان يشوف مصلحته بقي و يحقق التارجت بتاعه


اتصل بأبو اسلام

ممدوح : ايه يا دكتور الراجل بتاعك مجاش ليه

شافله عقد في السعودية ولا ايه

ولا هيحترف في مانشستر يونايتد


د.محسن : لا يا حبيبي عيب عليك انا هتصل استعجله

زمانه جاي في السكة

ممدوح : يا عم الله يكرمك انا خلالالالالالالالالالالاص

فــــــــــــــيــــــــــــصـــــــــــــــــــت


و بينما ممدوح يجلس متكئاً علي المكتب الخشبي

يتصفح كشكول النواقص

و يشطب على النواقص اللى وصلت في الطلبية

دخل عليه شخص ما

شاب  بشوش يلبس نظارة طبية

قصير القامة … نحيف الجسد

السلام عليكم

ممدوح : و عليكم السلام

ممدوح فرح لانه افتكر انه زبون – مريض يعني –


اصله من العصر مبعش غير ب 127 جنيه و 75 قرش


ممدوح :اتفضل حضرتك

الشاب : حضرتك د.ممدوح

انا مصطفي من طرف د.محسن


و بالرغم من خيبة أمل ممدوح في روشته تظبطله الدرج


الا أن سعادته بحكشة “مصطفى” غطت علي خيبة أمله


اتفضل يا استاذ مصطفي

اقعد

ساعتها دخلت سيدة فى الثلاثينات

في ايدها اليمين بنت عسولة


و في ايدها الشمال  روشته زرقاء

انفرجت أسارير وجه ممدوح

و في نقسه بيقول – الواد مصطفي ده شكله كده وشه حلو ع الصيدلية


وقف د.ممدوح و قالها : اتفضلي حضرتك

و بسرعة وقف حكشة جنب الدكتور ممدوح و عوج رقبته علشان يشوف الروشتة


و أخذ يتمتم بصوت مسموع : ديوريسيف , بروفين , برونشيكم,كونجستال

د.ممدوح راح يجيب الادوية و حكشة وراه


يعني بيتعرف علي الصيدلية يعني

د.ممدوح بيكتب الاستخدام و هو برضه لازق

مفيش فايدة


و بعدين دار الحوار بين حكشة و د.ممدوح

ممدوح: منور يا أ/مصطفي

حكشة : دا نورك يا باشا

علي فكرة بلاش استاذ مصطفي دي

قولي يا حكشة

ههههههههههههههههههههه

اسم الدلع يا دكتور

ممدوح : ههههههههههه ماشي يا حكشة ….  اشتغلت فين قبل كده

حكشة : انا يا دكتور من يوم ما خدت الدبلون من 5 سنين و انا بشتغل في مجال الدوا

اشتغلت فى الصيدلية بتاع الدكتور فخري اللي جنب البيت

اصله كان صاحب ابويه

و بعدين لما مات بقه من حوالي شهر الله يرحمه اولاده قفلوا الصيدلية

انا اتعلمت منه كتير

اتعلمت اقرأ روشتات و اضرب حقن و اقيس الضغط و السكر كمان


اطمن يا باشا انا خبرة في الصيدلة

“ممدوح تجاهل لفظة دبلون”

ممدوح : بسم الله ما شاء الله ايه الحلاوة دي يا استاذ مصطفي .. يااه قصدي يا حكشة

خير ان شاء الله

حكشة : ده انا صاحب اعلي “شفر “ في الصيدلية

عملت ارقام قياسية

ممدوح : تمام تمام

طيب هتقدر تشتغل كم ساعة

حكشة : اللي تشوفه يا باشا انا فاضي و متفرغ للصيدلية

و د.محسن شكرلي في حضرتك و ان شاء الله تكون فاتحة خير علينا

د.ممدوح : ماشي يا سي حكشة

هبقي اظبط المواعيد معاك بعدين

طيب المرتب اللي يناسبك كم

حكشة : يا باشا اللي تشوفه ولا يهمك  ان شاء الله مش هتختلف

ممدوح : خلاص يا سيدي نجربك اسبوعين كده و بعدين نتفق و ان شاء الله مش هنختلف

وفي نفسه بيقول “لما اسأل د.محسن و اشوف النظام ايه “و بعدها بقليل استأذن حكشة


و تنفس ممدوح الصعداء أملا في أن يكون المدعو حكشة راحة له و حلا لمشكلته

يتبع

<<<<<<<<<<<<<

shift = شفر



مع خالص تحياتي

د/احمد عرابي