نقيب الصيادلة: بيع الدواء بالتسعيرة الأخيرة فقط

قال الدكتور محيي الدين عبيد، نقيب صيادلة مصر، إن زيادة أسعار الدواء زيادة عشواية بدأت بـ 6700 صنف ثم تبعها ارتفاع 3100 صنف في الزيادة الأخيرة، وبذلك تجاوز الإجمالي 10 آلاف صنف في فترات قليلة.

وأضاف “عبيد”، في تصريحات له مساء أمس الجمعة على هامش حضوره احتفالية نقابة الصيادلة ببورسعيد بيوم الصيدلي: “الزيادة لم تكن مدروسة بل كانت عشوائية غير علمية وتقدمنا بشكوي ورفعنا قضية لإلغاء قرار التسعير، والقضية مازالت متداولة لأنها مبنية على أسس علمية بأن أحسب تكلفة المستحضر ثم أحدد سعره”.

وتابع نقيب الصيادلة: “بشأن قلق البعض من امكانية حدوث أزمة لوجود سعرين للأدوية التي تم زيادة سعرها مؤخرًا أحدهما بالسعر القديم والأخر بالسعر الجديد، فإن هناك التزاما بالتسعيرة الأخيرة، فالدواء مسعر تسعيرة جبرية واحدة، وخاطبنا مجلس الوزراء بحيث يتم الالتزام بالتسعيرة الأخيرة فقط”.

وحول قانون التأمين الصحى الجديد قال نقيب الصيادلة: للأسف الشديد الوضع الحالي ضبابي بالنسبة لمنظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة، مشيرًا إلى أن النقابة لم تحصل علي مقترح للائحة التنفيذية لقانون التأمين الجديد، ووزير الصحة أخبرنا أنه سيقدمها في شهر فبراير المقبل.

وأشار نقيب الصيادلة إلى أنهم تقدموا بمقترح خاص بنقابة صيادلة مصر حول منظومة التأمين الشامل.

20 – January – 2018