مقترحات مبادرة شيوخ الصيدلة لرأب الصدع داخل البيت الصيدلي

أطلق عدد من شيوخ مهنة الصيدلة في مصر، مبادرة لحل أزمة النقابة الحالية المتمثلة في أعمال العنف والبلطجة والاتهامات داخل البيت الصيدلي، وذلك بين النقيب ومجلس النقابة.

واجتمع اليوم الثلاثاء 30 يناير، في مقر النقابة العامة، وتوصلوا لبعض المقترحات لحل أزمة نقابة صيادلة مصر، وبحضور النقيب وبعض أعضاء النقابة العامة، ومن شيوخ المهنة د.عادل عبدالمقصود، ود.أحمد فارس، ود.يحيي زكي، ود.محمد شبل، ود.أحمد تلاوي، ود.محمد سعودي، ولفيف من شباب وشابات الصيادلة.

ونالت الاقتراحات موافقة غالبية الحضور من النقيب وبعض أعضاء المجلس والصيادلة، وتعتبر خارطة طريق كمقترح لمجلس النقابة صيادلة مصر كمخرج لهذه الأزمة الكارثية.

وتضمنت أنه لا تنازل والاستمرار في الإجراءات الجنائية عن الحق القانوني والجنائي لما تم من إصابات للدكتور حسام حريرة الأمين العام، ود.أحمد عامر عضو المجلس، نتيجة لما حدث من تعدٍ عليهم بالنقابة، وعمل لائحة مالية وإدارية للنقابة العامة عن طريق لجنة تشكل بمعرفة مجلس النقابة العامة، ولهم الاستعانة بمن يروه من الخبراء أو الصيادلة وذلك في خلال شهر من تاريخ إقرار هذا المقترح.

إضافة إلى خضوع النقيب العام للتحقيقات المهنية للجنة التحقيق النقابة الفرعية، وكذلك تم استدعاؤه من النيابة العامة، وكذلك باقي أعضاء المجلس إن تم تقديم شكاوي بحقهم في الفرعيات، وتنازل النقيب عن أي قضايا قد أقامها في أي من القضاء الإداري أو غيره، وسحب المجلس لقرارات الإيقاف للنقيب، وكذلك أن يسحب النقيب أي قرارات بإيقاف أو إحالة للتحقيق لأعضاء المجلس ويحدد المجلس أقرب مدة زمنية لهذا، ويمنع النقيب والأعضاء من الظهور أو التواصل مع الفضائيات بأي وسيلة من وسائل الاتصال منعًا باتًا، ويصرح لهم فقط في المواضيع المهنية.

30 – January – 2018