مرضى الضغط والسكر بكفر الشيخ يعانون نقص الأدوية ويطالبون الوزير بالتدخل

يعاني أغلب مرضى الضغط والسكر بكفر الشيخ من نقص الأدوية بالصيدليات، وذلك منذ ما يقرب من الشهر، هذا بخلاف نقص دواء الكلى «كيتو ستريل».

ويقول، محمود مصطفى، إنني مريض ضغط وسكر، والطبيب كتب لى دواء “هيوبتين وجلوكوفاج”، ومنذ أكثر من شهر لم أجد علاج الضغط والسكر، وبحثت عنه في أغلب الصيدليات ولم أجده، وعندما سألت عن سبب نقص الدواء، أجابني الصيدلي، أنه غير موجود بالسوق منذ شهرين ولا نعلم السبب، فرجعت إلى الطبيب ليكتب لي بديلا للدواء، فكتب لي نوعا آخر، ولم أجده هو أيضًا في الصيدليات، وغيري الكثيرون من المرضى، نعاني جميعا نفس الأمر، ولا نعلم السبب؟

وتابع، أشرف السيد: «إننى مريض ضغط، ولا يوجد دواء ضغط بالصيدليات بكفر الشيخ، حتى أنني قمت بتوصية أحد أقاربي مقيم بالقاهرة، أن يبحث لي عن علبة دواء عنده في الصيدليات، وأننى مهدد في أي وقت أن يرتفع ضغطي فور انتهاء علبة العلاج التي عندي، ولا أحد يعلم سبب نقص الأدوية في الصيدليات ولا حتى الصيادلة أنفسهم، وكل ما نسمعه هو أن شركات الأدوية لم تعد تورد هذه الأدوية، ونناشد وزير الصحة سرعة التدخل لتوفير الأدوية».

وأضاف، الدكتور مصطفى عبده، صيدلي، أنه يوجد أنواع كثيرة من الأدوية ناقصة في الصيدليات منذ فترة؛ مثل أدوية، البنسلين طويل المفعول والأنسولين وكذلك دواء الحمى الروماتيزمية وبدائله ( لاستبين وبنستارد وديورابين وتاربن) وكذلك أدوية (الإسبرين 81) المعالج لسيولة الدم، وليبراكس ” للقاولون”، ومن المدهش أنه يوجد العديد من شركات الأدوية، ومع ذلك يوجد نقص حاد بالأدوية وذلك بعد ارتفاع سعر الدولار، وكل ما نعلمه أن سبب نقص تلك الأدوية هو رغبة شركات الأدوية في رفع أسعارها، والمريض هو من يدفع الثمن في النهاية.

25 – December – 2017