طلب إحاطة يحذر: نقص أفراد التفتيش الصيدلي سبب انتشار الأدوية المغشوشة

وجه محمد عبد الله زين الدين، وكيل لجنة النقل في مجلس النواب طلب إحاطة لوزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد، حول ضرورة رفع أعداد التفتيش الصيدلي.

وأشار النائب إلى أن ضعف التفتيش الصيدلي يتسبب في تفاقم أزمة الأدوية المغشوشة والمهربة، ما يؤدي لكوارث تضر بصحة المواطنين.

وقال النائب: هناك آلاف الأطنان من الأدوية المهربة والمغشوشة ومئات المنشآت غير المرخصة التي تسعى إدارة التفتيش الصيدلي لضبطها، إلا أن ضعف الإمكانيات يحول دون التعامل معها بالطريقة المثلى، حيث تخوض الإدارة المعركة فقط بـ 1500 مفتش.

وأوضح أن أبرز مشكلات التفتيش الصيدلي تكمن في عدم منح صفة الضبطية القضائية للنقابة، وقلة الإمكانات المتاحة، مطالبا بزيادة دعم إمكانيات المفتشين، لتقديم دورهم بشكل فاعل.

وشدد النائب على ضرورة تدريب المفتشين على أعلى مستويات كشف الغش والتهريب، ليكونوا قادرين على ضبط المخالفين، مع توفير وسائل انتقال لتسهيل القيام بمهام عملهم.

03 – February – 2019