سحب أدوية منتهية الصلاحية بـ 165 مليون جنيه

«الصيادلة» تتعهد بتوفير أماكن لتخزين المستحضرات لحين تسليمها للمصانع

سحبت شركات توزيع الأدوية العاملة فى السوق المصرى، مستحضرات منتهية الصلاحية من الصيدليات بقيمة 165 مليون جنيه اثنـاء الفترة من أبريل الى أكتوبر الماضى، تطبيقاً لقرار وزير الصحة.
وصـَرح مصطفى السيد، مدير الإدارة العامة للتفتيش الصيدلى بالإدارة المركزية لشئون الصيدلة بوزارة الصحة، إن عدداً كبيراًَ من المصانع التزمت بسحب الأدوية منتهية الصلاحية تطبيقاً للقرار الوزارى، وإن النقابة تعد قائمة بالشركات الممتنعة عن المشاركة.
وكان الدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة، وجـه مارس الماضى، قراراً رقم 115 لسنة 2017 بسحب الأدوية منتهية الصلاحية من الصيدليات وإجراء ما يسمى بغسيل السوق لمدة عام.
وبيـّن السيد، أنه سيتم تقديم قائمة الشركات الممتنعة عن المشاركة فى عمليات سحب الأدوية منتهية الصلاحية إلى مجلس الوزراء لمعاقبتها.
وصـَرح ثروت حجاج، رئيس لجنة الصيدليات، إن النقابة تعهدت لشركات التوزيع بتوفير مخازن تكفى كميات الأدوية التى سيتم سحبها للتخزين لحين اختصام قيمتها من الشركات.
وأردف: «سيتم إبلاغ الصيدليات أن تختصم قيمة الأدوية منتهية الصلاحية من فواتير شركات الأدوية المقبلـة حال امتناعها عن سحب أدويتها».
وأكـّدت رشا زيادة، رئيس الإدارة المركزية لشئون الصيدلة، فى تصريحات صحفية سابقة، إنه تم تشكيل لجنة لمتابعة تنفيذ القرار من رئيس إدارة الصيدلة بوزارة الصحة، ونقيب الصيادلة، ورئيس غرفة صناعة الدواء.
وأردف زيادة، أن اللجنة ستتخذ إجراءات ضد الشركات الممتنعة عن سحب الأدوية، من بينها وقف التعامل معها، وقـَالت أن أدوية «التلاجة» وهى التى يستلزم وضعها فى ثلاجة مثل الأنسولين «لن تخضع لتنفيذ القرار»، كما أنه لن يتم إلزام الشركات بسحب الأدوية المستوردة.

02 – November – 2017