ثمان فوائد للجيلاتين

ما هو الجيلاتين؟

  • معظم الناس يعرفون الجيلاتين الملون والمنكه، ويتكون الجيلاتين في الغالب من البروتين.
  • يصنع الجيلاتين عن طريق غلي عظام الحيوانات و الغضاريف و الجلد لاستخراج الكولاجين.
  • الكولاجين هو بروتين ليفي يربط العضلات والعظام والجلد في الحيوانات.
  • عندما تتم معالجة الكولاجين تنتج مادة عديمة الطعم و اللون تسمى الجيلاتين، ويصبح الجيلاتين هلامي بعد أن يبرد.
  • الفوائد الصحية للجيلاتين مماثلة للكولاجين، حيث أن الجيلاتين يحتوي على نفس الأحماض الأمينية.

احماض أمينية في الجيلاتين

  • الجلايسين.
  • البرولين.
  • فالين، وهو حمض أميني أساسي لا يمكن لجسم الانسان إنتاجه، مما يعني أنه يجب أن يأتي من النظام الغذائي.
  • لايسين.
  •  الانين.
  • الأرجينين.

ثمان فوائد صحية للجيلاتين

قد يكون للجيلاتين مجموعة من الفوائد الصحية، بما في ذلك ما يلي:

1. تحسين صحة الجلد

  • الكولاجين هو ما يعطي الجلد مظهرا صحيا.
  • يفقد الإنسان الكولاجين بشكل طبيعي كلما تقدم في العمر، مما يسبب ترهل الجلد الذي يؤدي الى ظهور التجاعيد والخطوط.
  • يعتبر الجيلاتين مصدر كبير للكولاجين، مما قد يكون وسيلة طبيعية لتحسين مظهر الجلد.

2. مصدر للبروتين

  • أحد فوائد الجيلاتين هو أنه يوفر تقريبا 2 جرام من البروتين في ½ كوب.
  • يعتبر البروتين أحد المغذيات الكبيرة، مما يعني أن الجسم بحاجة إلى كمية كبيرة منه.
  • الجيلاتين هو أحد مصادر البروتين التي لا تحتوي على دهون، بعض المصادر الحيوانية للبروتين تحتوي على كميات كبيرة من الدهون الغير صحية.

3. مساعدة وظيفة الجهاز الهضمي

  • الجيلاتين قد يساعد في عملية الهضم بعدة طرق مختلفة.
  • يعمل الجلايسين الموجود في الجيلاتين على تعزيز صحة البطانة المخاطية في المعدة.
  • يعمل على تحفيز إنتاج العصائر المعدية مما يسهل عملية الهضم السليم، حيث أن عدم وجود الأنزيمات المهضمة بشكل كاف قد يؤدي إلى تطور مشاكل الجهاز الهضمي مثل ارتداد الحمض.
  • يساعد الغذاء على التحرك خلال الجهاز الهضمي بكفاءة، بسبب ارتباط الجيلاتين بالماء.

4. التخفيف من ألم المفاصل

  • يعمل الكولاجين في الجيلاتين على تقليل الم المفاصل المصاحبة للالتهابات.
  • تشير بعض الدراسات السريرية إلى أن الجيلاتين قد يقلل الألم ويحسن وظيفة المفاصل لدى الأشخاص الذين يعانون من هشاشة العظام.

5. المساعدة في السيطرة على نسبة السكر في الدم

  • تشير إحدى الدراسات إلى أن الجلايسين قد يعمل على تحسين السيطرة على نسبة السكر في الدم لدى الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري من النوع 2.

6. الحفاظ على صحة العظام

  • اللايسين المتواجد في الجيلاتين يساعد على تقوية العظام، حيث أنه يساعد الجسم على امتصاص الكالسيومالضروري للحفاظ على قوة العظام ومنع فقدان العظام.
  • من الضروري الحصول على كميات كافية من اللايسين من خلال النظام الغذائي، حيث أن الجسم لا يستطيع انتاجه.

7. تحسين نوعية النوم

  • الجيلاتين قد يساعد على تحسين نوعية النوم لدى بعض الناس بسبب احتوائه على كميات وفيرة من الجلايسين.
  • تحتوي بضعة ملاعق من الجيلاتين على حوالي 3 غرام من الجلايسين.

8. المساعدة على فقدان الوزن

  • يساعد الجيلاتين على فقدان الوزن بسبب احتوائه على البروتين و قلة السعرات الحرارية فيه.
  • يساعد البروتين على الشعور بالشبع مما يقلل من احتمالية الإفراط في تناول الطعام.
  • قد يلعب الجيلاتين دور في السيطرة على الهرمونات المرتبطة بالجوع.