تاريخ كلية الصيدله بنات-جامعة الملك سعود-السعوديه

نبذة عن تاريخ إنشاء الكلية

     تم إنشاء كلية الصيدلة للطالبات عام 1401 وكان عدد الطالبات المسجلات أنذاك 8 طالبات يقوم بتدريسهن 3 عضوات هيئة التدريس. خلال السنوات التي تلت ذلك ازداد عدد الطالبات ازدياداً مطردأ، وكذلك عدد عضوات هيئة التدريس تبعاً لذلك، حتى وصل عدد الطالبات في 1423إلى  580 طالبة، وعضوات هيئة التدريس إلى 28 بالإضافة إلى 9 محاضرات و6 معيدات و11 صيدلانية فنية و5 مساعد باحث

 

 مهمة كلية الصيدلة للطالبات:

         إن الكلية يقع على عاتقها:

  • تأهيل الصيدلانيات الحاصلات على درجة البكالوريوس في العلوم الصيدلية تأهيلاً يؤهلن على ممارسة مهنة الصيدلة بجميع الأوجه التي يحتاج إليها المجتمع السعودي وفي ظل تعاليم العقيدة الإسلامية.

  • تسليح الصيدلانيات بالخبرة والقدرةعلى  تقديم الخدمات الصيدلية لكافة شرائح المجتمع وفي كافة القطاعات الصيدلية.

  • توفير برامج للماجستير والدكتوراه في كافة التخصصات والفروع الصيدلية.

  • تقديم برامج تطوير مهنية لكافة الخريجات وبصفة دورية لضمان المحافظة على مستوى الصيدلانيات.

  • تقديم برامج لخدمة وتوعية نساء وبنات المجتمع عن فوائد الأدوية ومضار سوء الاستخدام.

  • تشجيع البحث العلمي في العلوم الأساسية والتطبيقية والإكلينيكية.

  • التطوير الدائم للمناهج التعليمية لمواكبة القفزات الهائلة في المجالات العلمية والذي يشهده العالم بأسره. 

 أقسام الكلية:

      وتنقسم كلية الصيدلة إلى خمسة أقسام هي:

  1. قسم علم الأدوية

  2. قسم الصيدلانيات

  3. قسم الكيمياء الصيدلية

  4. قسم العقاقير

  5. قسم الصيدلة الإكلينيكية

 تخصصات كلية الصيدلة والدرجات التي تمنحها:

       تمنح كلية الصيدلة درجة البكالوريوس “تخصص علوم صيدلية” للطلبة والطالبات بالإضافة إلى درجة ماجستير  ودكتوراه في الأقسام المختلفة بالكلية:

                    قسم علم الأدوية: يقدم برنامج للماجستير.

                    قسم الصيدلانيات: يقدم برنامج للماجستير.

                    قسم الكيمياء الصيدلية: يقدم برنامج للماجستير والدكتوراه.

                    قسم العقاقير : يقدم برنامج للماجستير والدكتوراه.

                    قسم الصيدلة الإكلينيكية: يقدم برنامج للماجستير.

 معالم الكلية:

     تشغل كلية الصيدلة قي أقسام العلوم والدراسات الطبية مبنى أكاديمي مستقل على مساحة واسعة مجاوراً للكليات التي تساهم في تدريس بعض المقررات المطلوبة في التخرج ككلية العلوم. كما يقع قريب من المكتبة المركزية، ومركز البحوث، والمرافق العامة كالمركز الترفيهي، والوحدة الصحية، ومبنى الادارة العامة، وبوابة الخروج، أجهزة صرف آلي، وبنك، وهواتف عامة، وبقالة، و رياض أطفال.

      وكل قسم من أقسام الكلية يقوم بتدريس عدد من التخصصات الفرعية وكل منها لديه المعامل الخاصة به. وتدرس الطالبات في قاعات دراسية خاصة بالكلية يبلغ عددها 11 قاعة منوعة في المقاسات، بالإضافة إلى مكاتب أعضاء هيئة التدريس وباقي منسوبات الكلية. وبالكلية أيضاً غرفة حاسب آلي يحتوي على 36 حاسب آلي وكذلك مركز للمعلومات الدوائية والسموم. ويلتحق بالكلية مركز للعناية بحيوانات التجارب  يراعى فيه وجود التكييف الجيد والإضاءة المناسبة والتهوية الكافية للتخلص من رائحة الحيوانات، حفاظاً على البيئة.

 

خطة الدراسة بالكلية :

  • برنامج تدريس اللغة الانجليزية لمساعدة الطالبات على الاستفادة من المراجع الأجنبية.

  • برنامج العلوم الصحية الموحد والمطابق للبرنامج الذي يدرس لطلبة وطالبات كلية الطب البشري وطب الأسنان والعلوم الطبية التطبيقية ( ومن المتوقع تدريس مقرراته من قبل كلية العلوم).

  • مقررات العلوم الطبية الحيوية كالتشريح وعلم وظائف الأعضاء والذي يقوم بتدريسه للطالبات عضوات هيئة التدريس بكلية الطب

  • برنامج لتدريس مقررات كلية الصيدلة على مدى 4 سنوات يغطي كافة التخصصات الصيدلية مع التركيز على التعليم الإكلينيكي في السنوات الأخيرة.

  • نظام التدريب الصيدلي الميداني للطالبات في المستشفيات لمدة فصل دراسي كامل والمزمع تحويله إلى سنة امتياز قريباً بمشيئة الله.

 المهارات المكتسبة من قبل الخريجات :

  • ممارسة مهنة الصيدلة بكافة أوجهه.

  • التخاطب مع أفراد المجتمع وتثقيفهم بشأن الأدوية ووسائل العلاج المختلفة.

  • توفير المعلومات الدوائية لكافة العاملين في القطاع الصحي.

  • تعاون الصيادلة الإكلينيكيين مع الأطباء لضمان الرعاية الصحية والدوائية الوافية للمرضى.

  • اتباع آداب المهنة والمنصوص عليها في اللوائح وتطبيق أخلاقيات ومسؤوليات المهنة

  • التمسك بتعاليم الدين الإسلامي في كافة التعاملات.

  • تشجيع الرغبة في تنمية القدرات الشخصية لمواكبة التطورات العلمية.

 مجالات العمل للصيدلانيات :

 أما مجالات العمل للطالبات الخريجات فمنوعة وتشمل:

  • المستشفيات والمستوصفات، سواء الحكومية أو الأهلية: في الصيدليات الداخلية والخارجية، ومراكز المعلومات والسموم، وكصيدلانيات إكلينيكيات.

  • عضوات هيئة تدريس بكليات الصيدلة.

  • في وزارة الصحة وفي الوحدات الصحية.

  • في المختبرات المركزية

  • في مراكز البحوث.

  • ملكية صيدليات أهلية خاصة أو العمل في صيدليات أهلية مغلقة خاصة بالنساء.

  • بدأ مؤخراً قبول بعض الخريجات للمساهمة مع شركات الأدوية للوصول إلى الطبيبات والصيدلانيات.

  • حيث أن الدولة قد أعطت تصريحات لفتح 12 مصنع دواء بالمملكة فمن المفترض في السنوات القادمة أن تلعب الطالبات دوراً في إدارة وتشغيل فرع نسائي.

Leave a Reply