المملكة العربية السعودية – ندوة بأمل بالرياض تؤكد أهمية تعزيز سلامة أدوية المرضى النفسيين وإجراءات صرفها

أكدت ندوة في الصيدلة النفسية نظمها مجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض مؤخرا شارك فيها أكثر من 200 مختص على أهمية السلامة الدوائية وتعزيزها في مستشفيات الصحة النفسية، ومراجعة استخدام الأدوية التي تصرف للمرضى النفسيين في هذه المستشفيات، وذلك بهدف الحد من الآثار الجانبية وعوامل الخطورة التي قد تترتب على أي إخلال بها، كما دعت إلى تقييم دور الصيدلي في التعليم العام باستخدام أدوات الإعلام الجديد والشبكات الاجتماعية.

وشدد مساعد مدير الشئون الصحية للخدمات العلاجية المساعدة إبراهيم عبدالعزيز العيّاضي خلال الندوة أن التطور الكبير والمستمر في تخصص الصيدلة النفسية يفرض علينا جميعاً مناقشة كافة الإجراءات ذات العلاقة بسلامة الدواء وفاعليته، وما قد يترتب على استخدامه من آثار جانبية، داعيا لأن تكون هذه الندوة إضافة جديدة لتعزيز عوامل السلامة الدوائية في استخدام العقاقير التي تصرف للمرضى النفسيين والتحديث العلاجي للاستفادة من التجارب الناجحة في هذا المجال المهم، وأن يسفر اجتماع هذه النخبة المتميزة من الأطباء والصيادلة والمختصين في رعاية المرضى النفسيين، في فتح آفاق أوسع لتحسين مستوى خدمات الصيدلة النفسية.
من جانبه أكد المدير التنفيذي للمجمع بالنيابة عبشان العبشان أن المجمع أوجد قسم الخدمات الإكلينيكية داخل الصيدلية، والذي يقوم بأدوار حيوية ومهمة تتمثل في التأكد من مدى ملاءمة الدواء وجرعته ومدته، وعدم وجود تداخلات دوائية ضارة بالأدوية، ويشمل القسم، مركز معلومات الأدوية، وعيادة التثقيف الدوائي، وعيادة الكلوزابين، إضافة إلى تطبيق الوصفة لالكترونية، بما يحقق أعلى مستويات السلامة الدوائية.

18 – April – 2016