المغرب – صيادلة يحذرون من تهديد الأمن الصحي والدوائي

قالت نقابة صيادلة الدار البيضاء إن الأمانة العامة للحكومة لم تقم لحد الساعة بنشر قرارات المجالس التأديبية في حق المخالفين في الجريدة الرسمية، مما شجع على استمرار الفوضى وتفشيها.

وأكدت النقابة، في بيان صحافي، أنها ستواصل مسارها النضالي الاحتجاجي، وستعلن عن أشكال احتجاجية أخرى، إلى حين تطبيق القانون، والقطع مع كل أشكال الفوضى التي تضر بصحة المواطنين، وتهدد الأمن الصحي والدوائي، وتستهدف الصيادلة وتضر بمهنتهم.

وتابع البيان: “ستحرص نقابة صيادلة الدار البيضاء على تتبع تنفيذ وأجرأة السيد وزير الصحة لالتزاماته في هذا الصدد، انطلاقا من مسؤوليته الرسمية والأخلاقية، من أجل المساهمة في تخليق القطاع وتطويره، والحرص على تطبيق القانون كما تعهد بذلك”.

وأكد الصيادلة أنهم يرفضون بشكل قاطع “الفوضى التي يتخبط فيها القطاع بسبب فئة من الفوضويين الذين يتطاولون على القانون ولا يحترمون مواقيت العمل، مما تسبب في تبعات اقتصادية واجتماعية وخيمة على الصيادلة الذين يحرصون على احترام القانون، في غياب تدخل عملي من السلطات المختصة، الأمر الذي يهدد الأمن الصحي للمواطنين، الذين قد لا يجدون يوما صيدلية تصرف لهم الدواء الذي هم في حاجة إليه نتيجة لحالة الفوضى”.

03 – February – 2019