“الصيادلة” تطالب أعضاءها بحصر فروع لـ”سلاسل صيدليات” لتحويلهم للتحقيق

أرسلت نقابة الصيادلة خطاباً إلى النقابات الفرعية لمطالبتهم بسرعة حصر أسماء أصحاب ومديري فروع سلاسل صيدليات “نورماندي، وصيدليات مصر، والنواوي” لتحويلهم للتحقيق لمخالفتهم للقانون.

وأوضحت نقابة الصيادلة، أنها تلقت شكاوى من الصيادلة بشأن قيام هذه السلاسل بمخالفات تتعلق بآداب المهنة إضافة إلى انتفاء مبدأ التنافسية العادلة فالسلاسل تُمارس أنشطتها الاحتكارية بفضل تعدد فروعها تحصل على ميزات كبرى لا يستطيع الصيدلى العادي أن يحصل عليها في صيدليته من خصومات عالية تقدمها لها الشركات ونواقص للأدوية تحصل عليها السلاسل بثقلها الاقتصادي وهو الأمر الذي يعد منافسة احتكارية غير شريفة.

وأشارت النقابة، إلى أن قانون مزاولة مهنة الصيدلة في مادته رقم 30 نص على أنه ” لا يجوز للصيدلي أن يكون مالكاً أو شريكاً في أكثر من صيدليتن، كما أن قانون التسعير الجبري تضمن أن الدواء مسعر بشكل جبري وله سعر موحد.

19 – November – 2017