الجزائر – نفاذ الأدوية الأساسية من الصيدليات والمستشفيات

أكدت فيه الاتحادية الجزائرية للدواء، التي تضم النقابة الوطنية للصيادلة الخواص، والجمعية الجزائرية لموزعي الأدوية، والاتحاد الوطني للمتعاملين الصيادلة، أنها حذرت من استمرار نفاد بعض الأدوية الأساسية.

وقال أحمد بن فارس، رئيس هيئة الصيادلة بمنطقة البليدة، قوله إن نفاد الأدوية يعد بمثابة لعنة يعيشها الصيدلي الجزائري، ومن ثمة المريض، مذكرا بأنه واجه هذا الإكراه طيلة مدة ممارسته، وبدرجات متفاوتة.

وتساءل “لمن يعود الخطأ”، موضحا أن السلطات العمومية ترفض الإقرار بأن هناك نفادا للأدوية، في حين أن كافة المتدخلين لاحظوا وجوده ونددوا به.

كما أوضح أنه حينما توجه السلطات العمومية أصابع الاتهام للموزعين بالاحتفاظ بالأدوية داخل مخازنهم، فإن هؤلاء وكذا مسؤولي الاتحاد الوطني للمتعاملين الصيادلة يسجلون تأخرا في التوقيع على برامج استيراد أدوية ومدخلات موجهة للإنتاج، متهمين أيضا وزارة الصحة بمحاصصة هذه العمليات بهاجس التقليص من فاتورة الواردات.

وأشار إلى أسباب أخرى، مثل ارتفاع الاستهلاك المرتبط بالولوج إلى العلاجات من طرف جميع المواطنين، ووفرة الموزعين والصيادلة الذين يوزعون الكميات المتوفرة على عدد كبير من المتدخلين، وأخيرا التبذير.

من جهتها، كتبت صحيفة (ليبيرتي) أن وحدها وكالة الدواء قادرة على إيجاد حل لهذا المشكل، موضحة أن الأمر يتعلق بتتبع مسار الأدوية وضبطه.

وترى الصحيفة أن نفاد الأدوية من المستشفيات ما يزال يصنع الحدث إلى الحد الذي أثارت معه تطمينات وزير الصحة وإصلاح المستشفيات، عبد المالك بوضياف، الذي سبق له أن فند وجود هذا النقص، ردود فعل قوية من قبل فاعلين رئيسيين في قطاع الصحة.

وأضافت أن رئيس المجلس الوطني لعمادة الأطباء، الدكتور محمد بقات بركاني، اعتبر أن “المشكل يكمن في احتفاظ التجار بالجملة بالأدوية”، مبرزا أن عددا من هؤلاء التجار الذين يتوفرون على رخصة لم يسبق لهم قط أن استوردوا أدوية.

وكشف عن وجود 500 تاجر بالجملة، حقيقيين ومفترضين، ينشطون في قطاع الأدوية والذين لا يخضعون لمراقبة السلطات العمومية.

واعتبرت الصحيفة، في ظل هذا الواقع، أنه من الملح التوجه نحو إحداث هيئة قد تتمكن من التصدي لظاهرة نفاد الأدوية المتكررة.

من جانبها، كشفت باقي الصحف عن أن النقابة الوطنية للصيادلة الخواص، وأمام نفاد الأدوية من الصيدليات ومن المستشفيات، نددت بالممارسات غير المهيكلة في قطاع الأدوية، مؤكدة أنها حاربت على الدوام استيراد منتوجات من خلال الدوائر غير المهيكلة، مبرزة أنه في الحالة القصوى لنفاد الأدوية “تلجأ بعض الصيدليات إلى هذه الطريقة غير القانونية”.

26 – August – 2018