اشتعال الأزمة بين الصيادلة والنقيب محيي عبيد

كشف رئيس نادي الصيادلة، الدكتور إبراهيم زكي، عن أن حملة جمع التوقيعات لسحب الثقة من نقيب الصيادلة الدكتور محيي عبيد، هي دعوة للتغيير، مشيرًا إلى أنه يجب على النقيب تغيير طرق عمله وتحقيق أهداف الصيادلة.

وأضاف، أنه يجب امتصاص غضب الصيادلة، لأنهم باتوا يعانون الكثير من الضغوطات، والعمل على ضبط الأداء النقابي، احترامًا لمهنة الصيدلة، لافتًا إلى أن أصحاب الصيدليات يخسرون بسبب منظومة التسعير التي سمحت بوجود تسعيرتين للدواء.

وأشار إلى أن أسباب قيام الحملة هو عدم تطبيق القرار الوزاري رقم 499 الخاص بتحديد هامش ربح الصيدلي، فضلًا عن عدم نجاح مبادرة غسل السوق من الأدوية المُنتهية الصلاحية، وعدم اعتراض النقابة على قرارات فتح معاهد للصيدلة رغم وجود الكثير منها في مصر.

24 – April – 2017