أنواع مرض السكري والأسباب

انواع مرض السكري اثنان؛ مرض السكري من النوع الأول، ومرض السكري من النوع الثاني. وحول الموضوع يتحدث الاختصاصي في أمراض الغدد الصماء والسكري، الدكتور شارل صعب، كالآتي:

الإجهاد ليس سبباً رئيسياً للإصابة بمرض السكري

أسباب مرض السكري

حياة مريض السكري ليست صعبة إنما تتطلب منه الحذر
حياة المريض صعبة إذا لم يأخذ بعين الاعتبار مرضه. والطبيب الخاص به لم يمكِّنه جيدًا ويقوّيه في مواجهة مرضه.
وهناك اعتبارات مادية أيضًا، لأنَّ العلاجات الحديثة التي تمكّن المريض من السيطرة على نسبة السكر من دون اشتراكات حادّة، باتت مكلفة.
أما من ناحية الغذاء، فعلى الطبيب تثقيف المريض حول النظام الحياتي اليومي الذي يجب أن يتّبعه، والمعتقدات الخاطئة حول الممنوعات. وهذه المعلومات هي موضوع بحث شخصي بين الطبيب وكل حالة. لأنّ ما هو مسموح لمريض سكري معيّن، قد يكون ممنوعًا لآخر.
ولكن عمومًا، وإذا ما أردنا التحدث عن سياسة صحية عامة، يجدر بمريض السكري أن يتوقف عن تناول الحلويات والسكريات والدهون المشبّعة.
فعلاج السكري ليس علاجًا رقميًّا، بل يقضي بضبط مؤشر السكر، وضغط الدم والدهون المختلفة. لأنَّ هذه الأمراض مرتبطة ببعضها وتشكل خطرًا على حياة المرضى. ويُعتبر مريض السكري معرّضًا للإصابة بأمراض القلب والشرايين، بمعدل 4 مرات إضافية عن سواه. من دون أن ننسى إمكان تعرّض مرضى السكري لضرر في شبكة العين(السبب الرئيس لفقدن البصر) وقصور الكلى (ما ينتج عنها غسيل الكلى).