أستاذ تحاليل: مافيا شركات الدواء الأمريكية «اشترت» فريق بحث مصرياً توصل إلى «كبسولة الأنسولين

كشف الدكتور عبدالباسط محمد السيد، أستاذ التحاليل الطبية بالمركز القومى للبحوث، عضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، عن أن براءات اختراع الأدوية التى تؤدى للشفاء من الأمراض المستعصية لا تخرج إلى الأسواق، بسبب محاربتها من جانب مافيا شركات الدواء فى الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال عبدالباسط، خلال الندوة التى عقدها نادى روتارى جاردن سيتى، إن هناك فريق بحث علمى من مصر توصل إلى تركيبة كبسولة «الأنسولين»، وعندما علمت كبرى شركات الدواء المتخصصة فى الأنسولين، اشترت فريق البحث الذى توصل إلى هذا الدواء قبل نزوله إلى الأسواق ماعدا ثلاثة من الفريق، وصفهم عبدالباسط بـ«الشرفاء»، مشيراً إلى أن الشركة لم تنجح فى شرائهم رغم العروض السخية التى عرضتها عليهم.

وأشار إلى أن الباحثين الثلاثة فشلوا فى تأكيد اكتشافهم كبراءة اختراع مصرية، ولذلك لم يخرج الدواء للنور رغم أنه كان سيدر على مصر ما يقرب من ٢٠ مليار دولار سنوياً كأرباح لو لم يتم شراء فريق البحث الذى توصل للدواء.

وقال عبدالباسط إن مرض الأنيميا منتشر فى مصر بصورة كبيرة، وإن نسبة الإصابة به وصلت إلى ٧٠% من المصريين، وأرجع ذلك إلى غياب «طبق السلاطة» من مائدة الطعام المصرية، ويحتوى على الحديد الذى يحتاجه الجسم، مشيراً إلى أن الأنيميا الحادة تتسبب فى تساقط الشعر.

وأشار عبدالباسط إلى أن زيت الزيتون ثبت علمياً أنه يمنع تصلب الشرايين، ويمنع الإصابة بسرطان الثدى وسرطان القولون، وهو ما جعل منظمة الصحة العالمية تقره كعلاج فى كبسولات.

Leave a Reply